طريقة العرض

بيانات

حول قانون الأحوال الشخصية

لا توجد تعليقات

بيان التجديد حول قانون الأحوال الشخصية كلّ البحرين حريصة على أعراضها لا تزال كل مبادرة للإصلاح والتجديد، تقابل بجُدُر من الجمود والعدوانية، مرّة بدعوى وجود مؤامرة، ومرة بدعوى الكيد للدين والتقاليد، وأخرى بدعوى خيانة الأوطان والأديان وتسليمها للأجنبي، فلا نتلبث إلا قليلاً فإذا قد نفخ في صور الاستفزاز، فقامت من أجداثها قساة القلوب، بالتخويف والتهويل والتحشيد، وتسابقوا كل لوسيلة إعلامه، لا يزدادون إلاّ تطرفاً وتعصبا، ثم تهدأ عن معاركها الموهومة، وليس ثمة قتيل بينها إلاّ مبادرة الإصلاح ذاتها، وتعود الخصوم صلحا وكأنهما – ولم يكونا كذلك – كانا يرميان إلى قتلها منذ البداية باتفاق، هذا ما نخشاه على مبادرة تدوين قانون الأحوال الأسرية أن تُوأد أو تضيع في زحمة الخصومات غير المبرّرة، أو تولد لقيطة مرفوضة من الناس الذين وضعت لأجلهم ولرفع ظلامتهم. إننا من واقع واجبنا الديني والوطني نرى: أولاً: إنّ تدوين قانون شرعي للأسرة لن يكون حلاً لمشاكلها، ولكنه مبادرة خيّرة جاءت بعد طول عجز وقصور وفساد في القضاء الشرعي، لم يتصدّ له رجال الدين لا بأمر بمعروف…

إقرأ المزيد

المبادرة الوطنية حول الحريات والوضع الاقتصادي – 2004

لا توجد تعليقات

أطلقت جمعية التجديد الثقافية الاجتماعية مبادرة وطنية موجهة إلى مؤسسات المجتمع المدني بخصوص سلسلة المشاريع المتعلقة بالحريات (التجمعات – الجمعيات – الصحافة – العقوبات) وعلاقتها بالوضع الاقتصادي. وحددت الوثيقة التي أرسلت اليوم لكافة مؤسسات المجتمع المدني في البحرين ثلاثة أهداف موضوعية لهذه المبادرة: سنّ منهج علمي للتعاطي مع المتغيرات المختلفة التي تتعرض لها الساحة المحلية من حين لآخر. إبعاد الساحة عن التجاذبات الحادة خلال التعاطي مع الشأن العام. دعم مؤسسات المجتمع المدني في النهوض ببلدنا في شتى الميادين، والدفع باتجاه الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي، وإطلاق الطاقات الكامنة للمواطن للإبداع. وفي ما يلي نص المبادرة:  ملخص: تحوي هذه الأوراق تفاصيل المبادرة المقترحة من قِبَل جمعية التجديد الثقافية الاجتماعية لمؤسسات المجتمع المدني في مملكة البحرين. تطرح المبادرة، من وجهة نظر مؤسستنا، منهجاً علميّاً لمعالجة الجدل الدائر حول مشاريع القوانين المقترحة والمتعلّقة بالحريّات وتنظيم العمل السياسي والحقوقي في المملكة. كما تعالج المبادرة أثر تنفيذ القوانين المذكورة على رغبة الحكومة في حلحلة الوضع الاقتصادي ومعالجة الفقر وتحسين المستوى المعيشي للمواطنين. تدعو المبادرة في جوهرها إلى…

إقرأ المزيد

الإمام الحسين الثورة الحية والمبادئ المهزومة

لا توجد تعليقات

ثورة الحسين ثورة سياسية، اجتماعية، إصلاحية، إسلامية الأسس، إنسانية الأهداف، لا هي مذهبية ولا دينية. قامت لتواجه أكبر تحريف في عالم السياسة في المجتمع المسلم، ألا وهو سلب الحق من الأمة في اختيارها قيادتها السياسية، وجعل ذلك وراثياً كبقية الأمم الأخرى يومها كالأكاسرة والأباطرة. فالأمة الإسلامية كانت الوحيدة في الدنيا التي تعيش حكماً، تختار الأمة فيه قيادتها، وينصب فيها الخليفة باختيار النخبة المبدئية، من أهل الحلّ والعقد، ثم يُعرض اختيارها على الأمة للبيعة العامة، وكان الناس أحراراً في أن يبايعوا أو لا يبايعوا والأقلية ملزمة بالأكثرية، ومن ترفض الأمة بيعته فلا حق له في الخلافة. وكانت البداية عند بيعة يزيد، إذ أنها إنما تمتّ بفرض من أبيه، وأُخذت بيعته تحت التهديد، وفي زمان أبيه، وهو أول ولي عهد في المسلمين، حيث أراد معاوية أن يتشبه بالأكاسرة والأباطرة، فيجعل الحكم خلافة في ذريته، فأخذت البيعة في الشام من أهلها، ثم أجبرت البقية بالقوة على البيعة، وبقيت المدينة المنورة ،مركز الثقل الديني والسياسي، والتي ترمقها عيون جميع الأمصار، وبقيت الكلمة الفصل عند…

إقرأ المزيد

بيان بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

لا توجد تعليقات

منذ فجر الإنسانية، والتدافع قائم بين تمحورات القوى، في المجتمعات الإنسانية حول قيمها المفضلة، تتسارع فترات، وتخبو فترات أخرى. ولكن ضمن منظومة قيمية واضحة، يتمسك فيها السادة الكبراء بحقوق السيادة، وقوة الاستئثار، معلين الصوت: بأن هذا لهم حقاً مفروضا. كانت منظومة القيم بين السادة من جهة والعامة من جهة أخرى واضحة المعالم، حيث ينادي السادة بحقهم في الحكم والأمر والحيازة والسيادة، وأن الضعفاء تبع لهم نافعين منتفعين، فالناس العامة يجب أن تظل دائماً تبعاً للخاصة الذين حباهم الله، أو الحياة، بصفات وحظوظ من الطبيعي أن يتمتعوا بها. وكان لهذا التيار عظماؤه، وقادته، وكتابه وفلاسفته وشعراؤه، يسيرون الجند، ويسيسون الدول، ويصنعون تاريخ الناس. وفي الطرف المقابل كان تيار العامة – الناس – ينادون بالمساواة والعدل، والحرية، وتكافؤ الفرص وتوازن التفاوت، إلى آخر منظومتهم القيمية، وكان لهذا التيار عظماؤه، وقادته وكتابه وفلاسفته وشعراؤه، يقودون المستضعفين، ويشعلون الثورات ويصنعون تاريخ الناس. وأنت واجد في التاريخ بين هذين، تداخلات وتلونات معتدلة ومتطرفة، عادلة وظالمة، رحيمة وقاسية، مؤمنة وكافرة، وإنما تاريخ الإنسانية كله هو تدافع…

إقرأ المزيد
طوفان نوح
-sadfdsafdsafasfsdfsdafdafsdaf -fdsgfdsgfdsgfdsgfdgfdgdsgfdsgfds -sfdgdfsgdfsgfdsgsdfgdfgdfsgfdsgfdsgds -fdsgfdsgfdsgfdsgbdfgb vxcgfdsgresgffdsar arsgf
221, Mount Olimpus, Rheasilvia, Mars
Solar System, Milky Way Galaxy
+1 (999) 999-99-99
عصى آدم..الحقيقة دون قناع
  • معصية آدم، نموذج لمفردة في البناء المعرفي! وحلها سيعيد لإنساننا خارطة نفسه وهويته الضائعة وهدف وجوده
  • معرفة هذه الحقيقة صدمة تعيد الوعي، نعقد بها مصالحة بين التراث والمستقبل لنعيش لحظة الحاضر بيقظة أننا على جسر التحول الإنساني، الذي بدأ في الأرض بالإنسان الهمج ليختتم بالخليفة "الإنسان الإنسان"
مسخ الصورة..سرقة وتحريف تراث الأمة
  • أخذت الحركة الصهيونية على عاتقها غرس دولة لليهود في خاصرة الأمة فزوروا التاريخ العربي ونسبوه لليهود
  • اختلقوا لغة بسرقة إحدى اللهجات القبلية العربية البائدة وأسموها اللغة العبرية
  • أقحم الدين والتاريخ للسيطرة على عقول الناس ونقلت رحلات الأنبياء من مواقعها ليأسسو لاحتلال فلسطين فساهم هذا التزوير في مسخ صورة العربي والمسلم في الثقافة الغربية
مفاتيح القرآن و العقل
  • إذا كان كلام الله واحداً ودقيقاً، كيف حصل له مائة تفسير؟
  • ماذا لو كانت أمتنا تقرأه وتترجمه معكوساً، كلبسها إسلامها مقلوباً؟
  • أصحيح هذا "المجاز" و"التقديرات"،و"النسخ" و"التأويل" و"القراءات"؟
  • هل نحن أحرار في قراءة القرآن وتدبره أم على عقولنا أقفال؟
نداء السراة..اختطاف جغرافيا الأنبياء
  • ماذا يحدث عندما تغيب حضارة عريقة
  • هل تموت الحقيقة أم تتوارى عن الأنظار لتعود .. ولو بعد حين؟
  • هل تقبل بلاد وادي النيل بعودة حضارة القبط الغريبة؟
  • هل تقبل نجد بعودة موطن آباء الخليل إبراهيم وبنيه إسحاق ويعقوب؟
الخلق الأول..كما بدأكم تعودون
  • إن البشر الأوائل خرجوا قبل مئات آلاف السنين من "قوالب" الطين كباراً بالغين تماماً كالبعث
  • جاء آدم في مرحلة متأخرة جداً من سلالة أولئك البشر اللاواعي، فتم إعادة تخليقه في الجنة الأرضية ونفخ الروح فيه
  • آدم أبو الناس ليس هو آدم الرسول الذي أعقبه بمئات القرون
الأسطورة..توثيق حضاري
  • الأساطير وقائع أحداث حصلت إما من صنع الإنسان، أو من صنع الطبيعة، أو من صنع السماء
  • لكل اسطورة قيمة ودلالة وجوهراً وتكمن فيها أسرار ومعاني بحاجة إلى إدراك وفهم
  • من الضروري العودة إلى اللغة العربية القديمة بلهجاتها المختلفة لفك رموز الأساطير التي غيب الكثير من مرادها ومغازيها
التوحيد..عقيدة الأمة منذ آدم
  • لو أنا أعدنا قراءة تراثنا بتجرد لأدركنا حقيقة اليد الربانية التي امتدت لإعداة الانسان منذ خطواته الأولى على الأرض بما خطت له من الهدى
  • التوحيد منذ أن بدأ بآدم استمر في بنيه يخبو حيناً ويزهو حيناً آخر، ولكنه لم ينطفئ
بين آدمين..آدم الإنسان وآدم الرسول
  • هل هما (آدمان) أم (آدم) واحد؟
  • من هو (آدم الانسان) الأول الذي عصى؟
  • من (آدم الرسول) الذي لا يعصي؟
  • ماهي شريعة (عشتار) وارتباطها بسقوط آدم الأول حين قارب شجرة المعصية؟
طوفان نوح..بين الحقيقة و الأوهام
  • ما قاله رجال الدين والمفسرون أعاجيب لا يقبلها المنطق ولا العقل السليم في محاولتهم لإثبات عالمية الطوفان
  • استثمر المستنفعون من اليهود هذه القضية ليبتدعوا القضية السامية ويرجعوا نسبهم إلى سام بن نوح (ع)
  • قضية طوفان نوح (ع) لا تكشف التزوير اليهودي فحسب، بل تضع يدها على موضع الداء في ثقافة هذه الأمة
طوفان نوح
-sadfdsafdsafasfsdfsdafdafsdaf -fdsgfdsgfdsgfdsgfdgfdgdsgfdsgfds -sfdgdfsgdfsgfdsgsdfgdfgdfsgfdsgfdsgds -fdsgfdsgfdsgfdsgbdfgb vxcgfdsgresgffdsar arsgf
221, Mount Olimpus, Rheasilvia, Mars
Solar System, Milky Way Galaxy
+1 (999) 999-99-99