طريقة العرض

الملتقى الثقافي

موسم السراة الثقافي

لا توجد تعليقات

قال رضا رجب رئيس جمعية التجديد الثقافية في افتتاح موسم السراة الثقافي مساء الجمعة التاسع من أكتوبر الجاري أن مشروع “عندما نطق السراة” ليس مشروعاً لإعادةِ كتابةِ التاريخ فحسب، بل هو دعوةٌ لتصحيحِ واقعٍ تأسّس على باطل، لم تكن فلسطينُ ضحيَته الوحيدةَ وإن كانت هي “أمَ الضحايا. ووصَّف رجب واقع المثقفين تجاه جغرافيا الأنبياء (ع) فهم “ما بين مصدقٍ ومستهجن. مابين باحثٍ جادٍ يسعى لكشفِ الحقيقةِ، وناقلٍ للتاريخ قد أستسلم لكل ما يكتبُ في الغربِ، فساهم في تعميقِ ظلامةِ أمِتنا من خلالِ التأكيدِ على تاريخٍ خاطئٍ كتبه الآخرون بقصد أو بغيره، إلا أن الأمرَ الأمرَّ هو أن هذه النتائجَ لم تشقْ طريقها لأصحابِ القرار على الرغمِ من خطورتها وتأثيرِها على واقعِ الأمة، وسط صمتٍ إعلامي مريبٍ شاركت فيه جميعُ وسائلِ الأعلام العربيةِ بلا استثناء، وكأن هناك اتفاقا ضمنيا بطيِّ صفحةِ الحقيقةِ وإبقاءِ الوعي في بياته الشتوي إلى ما لا نهاية”. وأشار رجب إلى هدف الموسم قائلا “نأمل من خلالِ هذا الموسمِ– الذي يستمرُ حتى مطلعِ الشهرٍ القادم- أن نكونَ قد…

إقرأ المزيد

مجلة التجديد.. العدد الثاني

لا توجد تعليقات

مجلة التجديد.. العدد الثاني عدد خاص بمشروع “عندما نطق السراة”   ” لا بدّ من تمكين الأمة من منابع نهضتها ومكامن عزتها، بإطلاق العقل من نير الصنم، وصناعة الحكمة من مجرى القلم، أن يتعلم الإنسان القرآن كما نزل، ليبزغ من بعد الظلام فجر الحضارة الفاضلة”. بهذه الكلمات بدأ مشوارنا، وانطلاقا من هذه الرؤية تمّ تحديد محاور العمل وقد عاهدنا الأمة على العمل بلا كلل من أجل بلوغ أهدافنا، فكان التراث المغّيب اولى محطات التزوّد التي توقفنا عندها، علّنا نجد ما يُنير طريقنا الطويل. السَّراة هي سُّرة الأرض ومركزها ومحورها… السَّراة قلب الأمة وبابها إلى السماء… في السَّراة كانت جنَّة آدم التي أُهبط منها بعد المعصية… هناك بدأت قصة الخلق ومن هناك تُختم… وفي السَّراة شرّف الله خير أمة أخرجت للناس بحمل رسالاته للناس كافّة… فهناك مكة وهناك بكة، وهناك القرى التي بارك الله حولها وهناك الأرض المقدسة وهناك وادي طوى وهناك سيناء… في “السَّراة” كلّم الله موسى تكليما… في “السَّراة” قال نوح: “اركبوا فيها” ومن “السَّراة” انطلقت بشارات عيسى. ومن السَّراة…

إقرأ المزيد

ندوة “ظاهرة الاستهلال.. وغياب المنهج” – الشيخ عباس النجار

لا توجد تعليقات

التجديد الثقافية تقدم منهجاً جديداً وتعلن العيد الخميس “مركزيّة مكة” هي الحل العلمي الجامع لتحديد بدايات الشهور القمريّة طرحت جمعية التجديد الثقافية الاجتماعية خلال الندوة التي نظّمتها تحت عنوان “ظاهرة الاستهلال.. وغياب المنهج” والتي قدّمها الباحث بقسم الدراسات والبحوث الشيخ عباس النجار، الحل العلميّ الجامع الذي تقترحه جمعية التجديد الثقافية لحسم الخلاف المحتدم بين المسلمين بشأن تحديد بدايات الأشهر القمرية والأعياد الإسلامية. ودعا الشيخ عباس النجار في الندوة المنعقدة مساء الأحد الموافق 5 سبتمبر 2010م بمقر جمعية التجديد إلى اعتماد الحساب الفلكي كوسيلة لمعرفة بداية الشهور القمرية وفق محدّدات رئيسية لابد من إحرازها لتحديد تلك البداية، وهي محددات ثلاثة؛ أولها المحدِّد الكوني وهو ولادة الهلال، وثانيها المحدِّد الزماني الذي يرتكز على ولادة الهلال قبل الغروب وغروبه بعد غروب الشمس ولو بلحظات. أما المحدِّد الثالث فهو جغرافي أي البقعة التي ينبغي اعتماد وقت غروبها لتكتمل عناصر المعادلة لحسم الحكم بدخول الشهر، فأشار النجار إلى مركزية مكة المكرّمة. مؤكداً أن مكّة هي بلد الشهادة للأمّة الواحدة الممتدّة شرقاً إلى تخوم الصين وغرباً…

إقرأ المزيد

ندوة “دور المجتمع المدني في تعزيز مبادئ حقوق الإنسان” – Joe Stork

لا توجد تعليقات

نظّمت جمعية التجديد الثقافية مساء الأمس الأحد السادس من يونيو 2010م، ندوةً بعنوان “دور المجتمع المدني في تعزيز مبادئ حقوق الإنسان” The Role of Civil قدّمها السيد جو ستورك Joe Stork نائب رئيس دائرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة (هيومان رايتس ووتش Human Rights Watch )، وذلك بمقر جمعية التجديد الثقافية. وأشار السيد ستورك إلى أن حقوق الإنسان يمكن اعتبارها غير سياسية بسبب طبيعتها الحاكمة على كل التيّارات والجهات، ويمكن اعتبارها سياسية في الوقت نفسه بسبب حاجتها لدور السياسيين والدولة في التشريع لحقوق الإنسان، ثم قام باستعراض تاريخ تطوّر الاتفاقيات والمواثيق الدوليّة بعد الحرب العالمية الثانية. وأشار ستورك لدور المجتمع المدني في تطوير هذه المواثيق، فمؤسسات المجتمع المدني هي القوى الضاغطة على الأمم والحكومات لوضع وصياغة هذه القوانين الحقوقية التي تصنعها الدول بجهود تلك المؤسسات. كما تطرق السيد ستورك لتاريخ عدد من المنظمات الحقوقية التي نشأت بعد تاريخ دموي طويل وتاريخ من الصراعات التي انتهكت حقوق البشرية، ومنها منظمة العفو الدولية ومنظمة مراقبة حقوق الإنسان وغيرها. وشّدد السيد ستورك…

إقرأ المزيد

ندوة “العروبة الجديدة” – الباحث معن بشّور

لا توجد تعليقات

أقامت جمعية التجديد الثقافية الاجتماعية ندوةً بعنوان “العروبة الجديدة” قدّمها المفكر والباحث العربي معن بشور وذلك يوم الأربعاء الموافق 26 مايو 2010م. وقال بشور أن “العروبة كما أفهمها هي هوية قديمة جديدة، فلا أعتقد أن هناك عروبة قديمة وأخرى جديدة، فالعروبة قديمة بقدم أصحاب هذه الهوية، فهي هوية جماعة من الناس يعيشون على رقعة من الأرض يتحدثون بلغة واحدة، يجمعهم تاريخ واحد ومصالح مشتركة ويواجهون تحديات مشتركة، ويدينون بدين واحد قامت عليه حضارة إنسانية ساهم فيها عرب مسلمون وغير مسلمين. أما إن كان هناك جديد فهو في المشروع الذي يتنمي لفكرة العروبة وليس في العروبة نفسها”. وأضاف معن بشور “المشروع الذي أؤمن به متجدّد يجمعه بسابقه ثوابت جوهرية وعناوين كبرى، ولكنه مشروع يسعى لخلق مناقشة تسعى لتطوير ما هو جيد والتخلص مما هو سلبي، بل إن مشروعنا العروبي يسعى للانفتاح على المشاريع الأخرى في المنطقة لأنه يستند على العروبة التي هي هوية كل الأمة”. وأشار بشور إلى أن المشروع العروبي الذي يدعو إليه يرتكز على عدد من الدعائم، أولها: عروبة…

إقرأ المزيد

ندوة “منظومة الاستعمار البريطاني في الخليج العربي.. بلجريف أنموذجاً” — الدكتور محمد حميد السلمان

لا توجد تعليقات

قال الدكتور محمد حميد السلمان في ندوة “منظومة الاستعمار البريطاني في الخليج العربي.. بلجريف أنموذجاً” التي نظّمتها جمعية التجديد الثقافية الاجتماعية “أن الغرب يتبع النظريات دائماً.. فالعقل الفردي في خدمة المجتمع والساسة، ولدينا المجتمع في خدمة الفرد بتداعي النظريات العشائرية”. وأشار الدكتور السلمان في الملتقى الثقافي لجمعية التجديد مساء الأحد الموافق 23 مايو 2010م إلى نظرية الصراع بين (الدب والحوت) في الفكر السياسي العسكري الأوروبي في القرن التاسع عشر. قائلاً أن “الغلبة في التاريخ للقوة البحرية لأن البحر أضمن للاتصال بالشعوب الأخرى ولتجديد القوة الذاتية للدولة كالبرتغال وإسبانيا مثلاً”. وأضاف الدكتور السلمان “لابد من القول بأن بريطانيا وفي الخليج بالذات أتبعت سياسة الحكم غير المباشر للعراق وإيران وبقية المشيخات الخليجية، وكان ذلك الحكم فعّال بشكل خاص، وتحت ظلاله تمكّنت منظومة الهيمنة الاستعمارية البريطانية من استغلال الموارد الطبيعية والمواد الخام في دول المنطقة بشكل سلس مع إقامة قواعد عسكرية للتمركز في نقاط إستراتيجية من الخليج مثل البحرين والشارقة والعراق وغيرها في الجانب الإيراني”. وذكر السلمان “إن أول المستشارين في الساحة الخليجية…

إقرأ المزيد

ندوة “الحوار.. الطريق إلى الحل” — الشيخ عباس النجار

لا توجد تعليقات

قال الباحث بجمعية التجديد الثقافية الاجتماعية الشيخ عباس النجار في ندوة “الحوار الطريق إلى الحل” أن “الحوار لم يعد ترفاً، وإنما أصبح واجباً وطنياً تفرضه الأوضاع المتشنجة التي تقود إلى المزيد من التأزيم” وأضاف “الحوار مطلوب من أجل وفاق وطني متعدد الأطياف يستجيب للتحديات الوحشية التي تتهدد الجميع.. دولةً وسلطةً ومجتمعاً وأفراداً ومجموعات دون استثناء”. وأضاف في ندوته التي عُقدت مساء الأحد الموافق 16 مايو 2010م في مقر جمعية التجديد الثقافية “أن الرأي الصائب سينتصر في النهاية مهما دُسّ في التراب، والرأي البعيد عن الحق سينهار مهما علا وتزيّن قائله بزينة الدنيا أو بزينة الآخرة”. ودعا الشيخ النجار في ندوته وزاراة العدل إلى تبنّي تشكيل هيئة باسم (هيئة الإنصاف) لتمرير قضايا الخلاف عبر آلية التحكيم قبل قبول أي دعوى في المحاكم وذلك على المستوى الفردي أو الأسري. أما على مستوى الوطن فقد دعا الشيخ النجار إلى تشكيل هيئة عليا مستقلة حسبما يتطلبه موضوع الخلاف، تنطبق عليها معايير (الحَكَم) من رجاحة العقل والحكمة وتضمن مشاركة جميع الأطراف ذات العلاقة بالموضوع، على أن…

إقرأ المزيد

ندوة “حقوق الإنسان في العالم العربي بين الإرادة السياسية والقانون الدولي” – الدكتور عبد الحسين شعبان

لا توجد تعليقات

بحضور لافت استعرض المفكِّر والباحث العربي الدكتور عبد الحسين شعبان محاور ورقته حول “حقوق الإنسان في العالم العربي بين الإرادة السياسية والقانون الدولي” وذلك في الندوة المشتركة الأولى بين منتدى الفكر العربي وجمعية التجديد الثقافية والتي أدارتها الدكتورة وجيهة البحارنة وذلك مساء الأحد 6 ديسمبر2009 بمقر جمعية التجديد. وتناول المُحاضر عبد الحسين شعبان عددًا من القضايا، حول تطور مفهوم حقوق الإنسان ومسألة الوعي، والإرادة السياسية، وتطور القانون الدولي من خلال عقد الأمم المتحدة لثقافة حقوق الإنسان 1994-2004، الذي أكّد على احترام حقوق الإنسان والكرامة الإنسانية واحترام شخصية الإنسان، وعبر ميثاق الأمم المتحدة الذي تم الاتفاق عليه في سان فرانسيسكو 1945، وإلى الشرعة الدولية لحقوق الإنسان، التي تشمل الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. ووصف الإعلان الذي جاء في أعقاب حربين عالميتين بامتيازه بالشمولية والعالمية، وأنه يُمثِّل الشجرة نحو الحق والعدل والمساواة، التي تفرّعت عنها نحو 100 اتفاقية دولية. وقال شعبان في سياق تقييمه للوضع الحقوقي العربي “أنه وفي لحظة تاريخية معيّنة حصل تطور معين في بعض البلدان، لقراءة صحيحة للوضع الدولي والحراك…

إقرأ المزيد

ندوة “بين الحداثة والتجديد” – أ.عيسى الشارقي

لا توجد تعليقات

دعا الباحث بجمعية التجديد الثقافية الأستاذ عيسى الشارقي في الندوة الرمضانية لجمعية التجديد إلى “التحول من التعلق بالقوالب والأشكال إلى الإرتباط المتجدد والدائم بالمقاصد والقيم، التي تُولِّد بشكل مستمر أنواعًا مختلفة من القوالب والأشكال مع تغير الزمان والمكان والأحوال” مشيراً إلى أن هذا أول ما ينبغي تغييره في العقل المسلم. وأضاف الشارقي “أنه ينبغي علينا مواجهة المستجدّات لتلافي الخلل عن طريق التدخّل في حركة التشريع تنظيمًا لأحوال المجتمع، واضعين مقاصد الشرع موضع الممارسة الفعلية، وإنْ خالفت أقوال المحافظين على القوالب والأشكال من الفقهاء واجتهاداتهم”. وفرّق الشارقي بين الحداثة والتجديد قائلاً “أن الحداثة ضد الأصولية، والتجديد ضد التقليد، ولكن التجديد يقبل وجود الأصول غير المعيقة للتجديد نفسه وكلاهما يشتركان في الإقرار للزمن بأنه عامل تغيير، وأن المعرفة تراكمية”. وقال الباحث أن “التجديد هو منطق إنساني لإرادة البقاء والعطاء، ووظيفة المنطق الإنساني المكتسب أن يتتبَّع المنطق الكوني أو القوانين الكونية، ليصيِّرها إلى قوانين علمية ومقدمات لنتائج يمكن التعرف عليها فالتجديد ليس تهديدا، وإنما سبيلا بالتي هي أحسن، لتجديد الوعي، وتنبيه الفهم، وأخذٍ…

إقرأ المزيد

ندوة “الإسلام والدولة المدنيّة” – د.هبة عزت

لا توجد تعليقات

استضافت جمعية التجديد الثقافية الدكتورة هبة رؤوف عزت الأكاديمية والباحثة في الفكر الإسلامي وذلك في ندوة بعنوان “الإسلام والدولة المدنيّة” قالت فيها “نحن نريد أن نستعيد ليس شكل الدولة المدنية التي كانت موجودة في عصر الرسول وإنما منطق الدولة المدنيّة التي كانت في عصره، المنطق الذي يمكن أن يتجلى في مؤسسات وأشكال بالغة التنوع تأتينا على حسب طبيعة الاجتماع البشري والإنساني”. وأكّدت د.عزت أننا “عندما نتطرق للدولة أو أي مفهوم في الإطار الإسلامي لابد أن نعود إلى القرآن لأنه منبع المفاهيم الإسلامية، ويلفت النظر أن لفظ ومفهوم الدولة والسياسة ليست من المفاهيم القرآنية مبدئيًا، وهذا لا يعني أنه ليس هناك رؤية لعلاقات القوى وإدارتها أو رؤية لإدارة للسلطة والقيم الحاكمة لها”. وأشارت د. عزت إلى مفهوم السلطة أو الحكم في الإسلام قائلة أنه “ورد في القرآن مقترناً بالعدل والحكم والمنهج الواضح، وبتجليات لفظية مثل (أولو الأمر) وهو معنى واسع جدًا. أولاً هو جماعي بمعنى أنه ليس هناك فرد يستقل بالحكم، وهكذا فإن أحد الأمور التي ممكن أن تثار بشأن ولاية…

إقرأ المزيد